نص للقراءة

تعريف علم النفس العام :

هو علم يدرس سلوك الكائن الحي بهدف فهمه والوصول للقانون الذي ينظمه، ويتحكم به .

أهداف علم النفس العام  :

  1. – فهم السلوك من خلال تحديد الأسباب التي أدت إلى ظهوره، أي إدراك العلاقة بين السلوك والعوامل التي تحدثه .
  2. – التنبؤ بالسلوك من خلال معرفة الشروط والعوامل التي تحدثه ومن ثم التنبؤ بحدوثه
  3. – التحكم في السلوك من خلال التحكم في العوامل والشروط التي تُحدث ذلك السلوك والتحكم بها .

ويدلّ مصطلح السلوك على كل ما يصدر عن الكائن سواء كان ظاهرا يمكن مشاهدته أو مضمرا لا يمكن مشاهدته كالتفكير وغيره .

 

مدارس علم النفس

  • المدرسة البنائية - فوندت
  •  

      هي مدرسة أسسها العالم النفسي   Wundt   (1875-1930) ، والتي تعرّف علم النفس بأن وظيفته هو تحليل الخبرة الشعورية أو الوعي إلى عناصره الأساسية من أجل معرفة العلاقة بين هذه العناصر المختلفة ،أي أن طريقة البحث هذه نفس الطريقة التي يستعملهل   الكيميائي   أو الفيزيائي في فحص ماهية طبيعة مكونات الخبرة الشعورية مثل الأحاسيس والمشاعر والخيالات.وهكذا ركزت المدرسة البنائية على دراسة موضوع الحس والإدراك في مجالات البصر والسمع...

    (المصدر : Wikipedia )

     

    • المدرسة السلوكية - واطسون

    ارتكزت هذه النظرية على الآتي:

    1. – أن السلوك يمكن اختزاله وتجزئته
    2. - السلوك هو وحدة الدراسة النفسية
    3. – أكدت المدرسة السلوكية على دور الخبرة والعوامل البيئية أكثر من العوامل الوراثية
    4. – رفضت منهج الاستبطان واتّبعت المنهج العلمي الذي يقوم على التجربة والملاحظة
    5. - اهتمت بنتائج السلوك أكثر من اهتمامها بالعمليات الداخلية .
    6. – تعتبر دراسة السلوك الحيواني البسيط مدخلا لدراسة السلوك الإنساني المعقد لأنها تري أن السلوك المعقد يمكن تجزئته إلى وحدات صغيرة
    7. – تنظر للسلوك الإنساني نظرة آلية .
  • المدرسة المعرفية - جان بياجيه
  • ترى هذه النظرية الآتي :

    1. – أن الإنسان نشيط فعال يتلقى المعلومات من البيئة ويحللها ويفسرها ويحولها إلى أشكال معرفية جديدة .
    2. – تركز هذه المدرسة على أهمية العمليات الوسيطة
    3. – تنظر هذه النظرية إلى أفكار المدرسة السلوكية أنها لا تصلح لدراسة السلوك المعقّد ، فهى تتجاهل أن الإنسان يفكر ويخطط ويقرر .
    4. – اهتمت المدرسة المعرفية بالجوانب الوراثية ولم تهمل الجوانب البيئية

     

    • مدرسة الجشطالت - فرتهيمر و كهلر

    ترى هذه النظرية الآتي :

    1. تنظر إلى السلوك نظرة كلية ، وترى أنه غير قابل للتحليل وللتجزئة
    2. - ترى أن للإنسان خاصية التنظيم الإدراكي .
    3. – ترى هذه النظرية أن الكل يكون منظما تنظيما معينا ، فهو يعطي للأجزاء الداخلة في تركيبه معنا معينا يختلف عن مجموع الأجزاء، وعلى ذلك فالكل هو الذي يحدد الاعتماد الوظيفي للأجزاء
    4. – ترى أن الكل أكبر من مجموع الأجزاء ، لأنه يساوي مجموع الأجزاء مضافا إليها العلاقات بين الأجزاء .
    5. – ترى أن الحل أو الاستبصار يأتي فجأة من خلال إدراك إعادة تنظيم عناصرعقليا الموقف بحيث يؤدي إلى حل سريع ومفاجيء .
  • المدرسة التحليلية - فرويد

    ترى هذه النظرية الآتي

    1. – حاولت تفسير السلوك الإنساني تفسيرا جنسيا ، فهي تري أن الرغبة الجنسية تنعكس بصورة غير مباشرة في سلوك الفرد ، فهي تبالغ في أهمية الدافع الجنسي والعنف في السلوك
    2. – اعتبرت الأحلام من أهم الطرق للتعبير عن الرغبات الجنسية لذا لجأ إلى تحليل الاحلام في دراسة الاضطرابات النفسية
    3. – بينت أهمية الدوافع اللا شعورية في السلوك لا سيما في خبرات الطفولة المبكرة يقصد باللاشعور ذلك المخزون من الأفكار والرغبات المكبوتة التي لا يعيها الإنسان ، ولكنها تعمل على نحو لا شعوري في تحريك السلوك لديه
    4. – علل فرويد الاضطرابات النفسية إلى نزعة أطلق عليها اسم اللبيدو أو الطاقة الجنسية
    5. – يرى فرويد أن السلوك الإنساني محكوم بغرائزفطرية لا شعورية تتمثل في غريزة الموت والحياة .
    6. – قسم الشخصية إلى ثلاثة مكونات هي :

    أ – الهو : وهو عبارة عن مستودع كبير يضم جميع الرغبات سواء كانت مقبولة اجتماعيا أو غير مقبولة

    ب – الأنا : وهو الرقيب الذي لا يسمح للرغبات غير المقبولة اجتماعيا أن تخرج ، لكن هذا الرقيب قد يضعف بسبب النوم أوغيره فتخرج الرغبات على شكل أحلام

    ج – الأنا الأعلى أو الضمير : ويمثل الجانب المبدئي عند الإنسان، فهو لا يسمح للرغبات غير المقبولة ذاتيا أن تخرج مطلقا .

     

    ميادين علم النفس

    الميادين النظرية

    علم النفس العام :   و يعتبر الخلفية النظرية العامة لجميع فروع علم النفس، حيث يتناول جميع مظاهر الحياة النفسية من خلال دراسته لجوانب السلوك المختلفة، فهو يهتم بدراسة المبادئ و القوانين العامة للسلوك .

    علم النفس الفارق :   يتناول هذا الفرع الفروق الفردية بين الأفراد و الجماعات في المجالات المختلفة لنمو الفرد كالمجال الجسمي و الفسيولوجي و العقلي و الانفعالي، فهذا الفرع يهتم بالاختبارات النفسية و المقاييس و تقنينها و تطويرها كأسلوب هام من أساليب القياس .

    علم نفس النمو : يهتم بدراسة خصائص السلوك الإنساني في المراحل النمائية المختلفة التي تمر بها عملية النمو الإنساني و العوامل التي تؤثر فيها و الخصائص العامة التي تميز مراحل النمو المختلفة كالطفولة و المراهقة و الشيخوخة .

    علم النفس الفسيولوجي :   يهتم بدراسة الأساس الفسيولوجي للسلوك، حيث يهتم بدراسة الجهاز العصبي ووظائفه المختلفة ، لمحاولة فهم كيف يحدث الإحساس ، و كيف ينتقل التيار العصبي في الأعصاب ، و كيف يسيطر المخ على الشعور وعلى السلوك .

    علم النفس الإكلينيكي :   يهتم بدراسة الأمراض النفسية و العقلية و إيجاد أفضل الوسائل لعلاجها، ودراسة الأسس العامة لسلوك المنحرفين و المرضى النفسيين حيث يسعى للتعرف على أسباب الشذوذ أو الانحراف .

    علم النفس الاجتماعي :   يتناول هذا الفرع الإنسان و علاقته وتفاعله مع الآخرين، والجماعة في علاقتها و تفاعلها مع الجماعات الأخرى، ويهتم بدراسة التنشئة الاجتماعية للفرد و كيفية تأثره بالنظام الاجتماعي التي نشأ فيها .

     

    الميادين التطبيقية

    علم النفس العام :   ويعتبر الخلفية النظرية العامة لجميع فروع علم النفس، حيث يتناول جميع مظاهر الحياة النفسية من خلال دراسته لجوانب السلوك المختلفة، فهو يهتم بدراسة المبادئ والقوانين العامة للسلوك .

    علم النفس الفارق :   يتناول هذا الفرع الفروق الفردية بين الأفراد والجماعات في المجالات المختلفة لنموالفرد كالمجال الجسمي والفيزيولوجي والعقلي والانفعالي، فهذا الفرع يهتم بالاختبارات النفسية والمقاييس وتقنينها وتطويرها كأسلوب هام من أساليب القياس .

    علم نفس النمو : يهتم بدراسة خصائص السلوك الإنساني في المراحل النمائية المختلفة التي تمر بها عملية النموالإنساني والعوامل التي تؤثر فيها والخصائص العامة التي تميز مراحل النموالمختلفة كالطفولة والمراهقة والشيخوخة .

    علم النفس الفيزيولوجي :   يهتم بدراسة الأساس الفيزيولوجي للسلوك، حيث يهتم بدراسة الجهاز العصبي ووظائفه المختلفة، لمحاولة فهم كيف يحدث الإحساس، وكيف ينتقل التيار العصبي في الأعصاب، وكيف يسيطر المخ على الشعور وعلى السلوك .

    علم النفس الإكلينيكي :   يهتم بدراسة الأمراض النفسية والعقلية وإيجاد أفضل الوسائل لعلاجها، ودراسة الأسس العامة لسلوك المنحرفين والمرضى النفسيين حيث يسعى للتعرف على أسباب الاضطراب أوالانحراف .

    علم النفس الاجتماعي :   يتناول هذا الفرع الإنسان وعلاقته وتفاعله مع الآخرين، والجماعة في علاقتها وتفاعلها مع الجماعات الأخرى، ويهتم بدراسة التنشئة الاجتماعية للفرد وكيفية تأثره بالنظام الاجتماعي التي نشأ فيها .

     

    نعدكم زملاءنا الكرام أن ننشر المحاضرات مع روابط تنزيلها أو طباعتها خلال الأسبوع القادم

    Copyright ©2017 ZadniSoft Edition